~ ♥ ~ منتدى همسات من القلب ~ ♥ ~
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر
نــدعــوك للتسجيـــل في منتديـــات " همسات من القلب "







أجمل الأشعار والقصص الرومانسية والخياليه المنوعــه ..
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رواية على حائط الذاكره الفصل الرابع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
همسة حب
Admin
avatar

الجنس : انثى

عدد المساهمات : 142
تاريخ التسجيل : 05/03/2011
العمر : 22
الموقع : www.i-abbas.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رواية على حائط الذاكره الفصل الرابع   الأربعاء يونيو 15, 2011 3:44 pm

الجزء الرابـــــــع

من قصة صمت الطفله رهف

للكاتبة : سارة العراقية




~؟~؟~؟~؟~؟~؟~؟~؟~

ألايام تمضي وما تزال الطفلة البريئة رهف
على حالها هذا تقيم في الكنيسة ولا تعرف أحدا تذهب أليه...
كانت تقضي وقتها في قرأءة القران وفي يوم ممطر بارد جدا
خرجت الطفلة رهف من الكنيسة لتشتري بعض الاقلام من مكتبة مجاورة للكنيسة التي تقيم فيها
لكن بعد عودتها الى الكنيسة أختبئت خلف الباب ولم تدخل الكنيسة لأنها قد رأت ذلك الرجل
الذي كان يجلس أمامها في القطار ومعه أمرأة والطفلتان التوئمتان .. كانت رهف خائفة من أن يراها ذلك الرجل لأنها قد كذبت عليه وقالت له بأنها تعرف هذا المكان جيداً....
فجأة رأتها احدى الطفلتين ثم قالت لأختها أنها رهف أنظري
فألتفت الرجل الى رهف ثم قال : ماذا تفعلين هنا.. ظننت بأنك مسلمة؟
بقيت رهف ساكتة ولم تجب على سؤاله.. ثم قالت : أنا كذلك ((أنا مسلمة))
ثم قال ألاب :نعم أنها مسلمة لكني أبقيتها هنا لأنها لا تعرف أين تذهب ولا تعرف مكان أقربائه ؟
هل أنت قريبها؟
قال الرجل: نعم أني أعرفها , أنا هو قريبها..
!....قالت رهف : لا أبتِ أنا
ثم قاطعها الرجل قائلاََ أين أغراضك رهف أحظريها بسرعة..
رهف شعرت بالخوف من ذلك الرجل ...
نظرت بحزن على المرأة التي كانت معه فأبتسمت المرأة لها
وقالت : رهف أود أن أكلمك على أنفراد...
ذهبت رهف مع تلك المرأة وجلسوا في أحدى ألأماكن في الكنيسة
ثم قالت المرأة :
رهف ما بك؟ لما أنت هنا ومع أنك مسلمة ؟
فــ تكلمت رهف عن كل الذي حدث معها منذ صغرها
وحتى ألان...
تكلمت وكانت كلماتها مؤذيه للقلب تجرح ألاحاسيس
حتى فاضت عينا المرأة على حالة رهف ثم قالت لها:
رهف.. تعالي معنا منزلنا واسع سنحتظنكِ؟
قالت رهف: لا سيدتي أنا لا أستطيع فعل ذلك..
قالت المرأة : ولما لا يا حبيبتي...
لدي أبنة بنفس عمرك و رامي هو خطيبها ((تقصد الرجل الذي كان مع رهف في القطار)) ..
والطفلتين أيضا أبنتي...
قالت رهف: ولكن بصفتي من كي أدخل الى عائلتكم فجأ’ة؟؟
أسفة يا سيدتي أعذريني .. فجميلك هذا لم أنساه أبدا لكني لا أستطيع..
أن أتِ معكِ ..
قالت المرأة : حسنا يمكنك أن تدخلي عائلتنا بصفتك مربية لــ بنتي
لأني أمرأة موضفة ولا يمكنني أن أهتم بهم..

بقيت رهف ساكتة ولم تجب عليها حائرتاً من أمرها ...
قالت المرأة :
هيا رهف أنهظي وأجمعي أغراضك...
وهكذا ذهبت الطفلة رهف لتقيم مع عائلة جديدة
و لــ ترى المزيد والمزيد من المعاناة...

قالت رهف للمرأة أثناء الطريق الى المنزل:
عفوا سيدتي لكن هل أنتم من الديانة المسيحية؟
أبتسمت المرأة ثم قالت لــ رهف:
لا... نحن مسلمين لكننا نزور الكنيسة كل شهر تقريبا للتبرع لها بالمال..
وكذلك المساجد والجوامع ..
**
ها قد وصلت رهف الى منزل جديد كبير وجميل جدا كأنه قصر
كانت تنظر أليه بتعجب تتخطى خطوة بطيئة جدا وهي تنظر بتعجب

ثم قالت المرأة لـ رهف : أدخلي يا رهف من هنا هيا..

لكن عندما دخلت رهف ...
سمعت صوت صراخ وكأن أحدا يتشاجر في هذا المنزل
صرخت المرأة بصوت مرتفع قائلة :
فــــــرح ! ما الذي يجري
فجأة
ظهرت فتاة طويلة ورشيقة ذات شعر قصير بعض الشيء
وهي تمسك بشعر فتاة وتوبخها ثم قالت :
أمي لا أريدها خذيها من هنا حاولت سرقتي..
قال المرأة لأبنتها فرح: فرح كفى أعلم بــ أنك تكرهينها وأعلم بأنها لم تسرق شيء
هيا أتركيها
وبدء الشجار مرتا أخرى بين الفتاة فرح وتلك الفتاة الاخرى ((الخادمة))))
حتى خرجت الخادمة من المنزل وتركت الجميع
أما رهف فــ بقيت تنظر الى" فرح" مستغربتا من تصرفها هذا"
ثم نظرت فرح الى رهف وقالت لأمها:
أمـــي , ومن هذه ألــتي أحظرتها ألينا ؟ هل هي خادمة جديدة؟
قالت المرأة : فرح , تهذبي وأنتبهي لكلامك...
نضرت فرح الى رهف بأستهزاء وقال لها
وما أسمك؟
قالت رهف بكل خجل وبرائة :
رهف.. أسمي رهف..
ثم قالت فرح :
أرجوا أن لا تكوني مثل تلك الفتاة ..
وأياكي أن تسرقي شيء مني كما فعلت هي ...
قالت المرأة : فرح أذهبي الى غرفتك فوراً ولا ترغميني على ضربك...
ذهبت فرح بأنزعاج ثم قالت المرأة لـ رهف:
لا تصغين اليها أنها أبنتي كانت مريضة بسبب حادث حدث ..تعالي معي سأرشدك الى غرفتك...
دخلت رهف الغرفة وكانت تشعر برغبة في البكاء الشديد وما أصعب أن تهان
بهذه السهولة وأمام الجميع وما أصعب أحساسها وهي لا تستطيع أن ترد على فرح وتدافع عن كرامتها
وما أصعب أن تبقى تتحسر على حبيبا أختفى وعائلة قد ماتت ووطن قد ضاع.....؟
**
تعرفت رهف الى المنزل جيدا بعد أن مضى يوم كامل وهي معهم...
وفي الصباح رن الهاتف فقالت أحدى الفتاتين التوأمين لــ رهف: تقول أمي يجب أن تجيبي أنت على الهاتف..
فأجابت رهف وكان ألأتصال للسيدة نهى ((والدة فرح))
فذهبت رهف لتنادي السيدة نهى من غرفتها لكن
بعد أن وصلت الى باب غرفتها سمعت صوت صراخ
وأذا بــ فرح تقول لوالدتها:
:
أمي , قلت لك بأني لن أعطيها من ثيابي أبدا ومهما حدث..
وتقول ألام: فرح , يا حبيبتي أسمعيني أن رهف فتاة مسكينة وبريئة أنت لم تتعرفي أليها
أنا متأكدة من أنك ستحبين هذه الفتاة..
وتقول فرح: أمي ما الذي تقولينه كيف لي أن أتحدث مع فتاة أتيتِ بها من الشارع
ألم تري ثيابها أنها قديمة جدا
أنا أكره تلك الفتاة أمي أنا أكرهها
بعد أن سمعت رهف الحديث السيء عنها بدئت بالبكاء وتمزقت من الحسرة أيضا حتى أنها نست أن تخبر نهى بأنه قد ورد أتصال لها
بل ذهبت الى غرفتها تبكي بشدة ..
وذهبت أحدى الطفلتين الى والدتها وأخبرتها بأن أقاربهم قد طلبتها على الهاتف...
وبعد أن أنتهت من الاتصال ذهبت الى رهف وأعطتها فستاناً من فساتين فرح
كي ترتديه لأنها لا تملك سوى هذا الفستان الذي ترتديه..
خرجت المرأة نهى من غرفة رهف فقالت لها طفلتها الصغيرة:
أمي ماذا قلت لرهف حين أتت لتخبرك عن الاتصال الهاتفي؟
قالت نهى : لاشيء حبيبتي , لكن لماذا تسألين؟ فهي لم تأتي ألي حتا؟
قالت الطفلة : أمي لكنها قالت بأنها ستخبرك وفجأة ركضت الى غرفتها وهي تبكي..
حينها فهمت المرأة بأن رهف قد سمعت حديثها مع فرح
***
أما رهف فــ بقيت في وحدتها وظلمت حياتها تختبئ
في غرفتها..
هل ستتحمل رهف هذه الاهانت
وكيف ستلتقي بأقربائها وما علاقة فرح بــ سامي؟؟


عدل سابقا من قبل همسة حب في الجمعة يناير 16, 2015 1:38 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hmsat-mn-al8lb.forumarabia.com
العاشقة الحزينة

avatar

الجنس : انثى

عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 23/06/2011
العمر : 23
الموقع : http://hmsat-mn-al8lb.forumarabia.com/u4

مُساهمةموضوع: رد: رواية على حائط الذاكره الفصل الرابع   الثلاثاء يونيو 28, 2011 10:02 pm

رائـــــــــــــعة انتي سارة
شكراً لـــــــــــــك ...

متابعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رواية على حائط الذاكره الفصل الرابع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
~ ♥ ~ منتدى همسات من القلب ~ ♥ ~ :: ~ المنتديات الأدبيـــه ~ :: رواية على حائط الذاكره للكاتبه ساره الدوري-
انتقل الى: